جريدة إلكترونية جزائرية

فايسبوك   تويتر يوتوبيوتوبلينكد إنتابعوا أطلس تايمز على : لينكد إن

السعودي عائض القرني يهاجم الإخوان و أردوغان و يدعوهم للتوبة و الاعتذار

قال الداعية السعودي عائض القرني أن جماعة الإخوان المسلمين "هي جماعة خالفت القرآن والسنة في مسائل عدة، ولا يدعون للعقيدة الصحيحة، جعلوا توحيد الحاكمية بديلا لتوحيد الألوهية و لديهم انغماس بالحاكمية" داعيا إياهم "للمراجعة والاعتذار للشعوب التي سالت فيها الدماء بسبب خطاب الحاكمية"، كما هاجم القرني الرئيس التركي رجب طيب اردوغان و قال انه متعدد الوجوه خدع الكثير من المسلمين بخطاباته المتلونة. 

متابعة: ن.ب

القرني في حوار متلفز أمس، أثار عدة مسائل خلافية بين التيارات الإسلامية و التنظيمات الدينية، قائلا عن الرئيس التركي أردوغان "انخدعت بأردوغان، والكثير انخدع به، حتى من الكتّاب، و قلنا وجه إسلامي". و بين عائض القرني أن "أردوغان مراوغ و متآمر ، و له وقفات سلبية، و هو أول من أقام علاقة مع إسرائيل جهارا نهارا، و تآمر مع إيران و النظام القطري ضد السعودية".

و تابع القرني في حواره التلفزيوني لإحدى قنوات روتانا، و الذي استغلته كلا من الإمارات العربية المتحدة و المملكة العربية السعودية في سياق صراعهما مع قطر و تركيا مخاطبا عشاق أردوغان "كم طبق من الإسلام؟ و من ناصر القضية الفلسطينية؟ باع فلسطين و باع سوريا بالكلام، و له وجوه عدة، يسوق نفسه لنا حاكم إسلامي، و للأتراك كحاكم عثماني و للغرب كعلماني"، و اعتبر مراقبون ان تصريحات القرني مراجعة عقائدية مهمة للإسلام السياسي الواسع الإنتشار تحت عباءة الإخوان المسلمين منذ عقود، في الكثير من البلدان العربية و الإسلامية، حيث أعلن القرني عن عودته إلى تيار الإسلام المعتدل التقليدي.

القرني وصف قناة "الجزيرة" بأنها مثل "مسيلمة الكذاب"،  وقال إنها تخدم 5 "نونات" وهما "طالبان، و طهران، و أردوغان، و الإخوان، و حزب الشيطان"، حسب تعبيره متحدثا عن أساليب قطر في تجنيد الدعاة، كشف الداعية السعودي أن الدوحة تفضل الدعاة الذين لديهم مشاكل مع الدولة و المعارضين، ثم تجس نبضهم، و من يتماشى معها لتحقيق أهدافها توظفه لتحقيق أهدافها عبر "الجزيرة" وغيرها من المؤسسات التابعة لها.

و أضاف أن "الدوحة تغدق عليهم الأموال و المساكن الفارهة و تمنحهم الجنسية"، موضحا أنه عندما اكتشف مؤامرتهم ضد السعودية توقف عن التعامل معهم واعتذر لدولته.

و روى القرني - خلال حواره في برنامج "الليوان" على قناة "روتانا خليجية" موقفين يدللان على محاولات قطر تجنيد الدعاة و توظيفهم في مشروعها الذي يستهدف السعودية. أما عن الموقف الأول فيقول "عندما كنت موقوفا عن الدعوة قبل سنوات، و اتصل بي وزير الأوقاف القطري آنذاك عبدالله بن خالد بن حمد آل ثاني و قال إنه سيقابلني في الرياض، وسيقابل الشيخ عبدالله الجلالي بعنيزة، ثم سيغادر إلى مكة للقاء سفر الحوالي، و جميعنا كنا موقوفين، فذهبت لابن باز، وأخبرته ثم تصرف الشيخ ابن باز ولم يتصل بي بعدها".

ن.ب

Phone : 0773 18 43 09
E-mail : This email address is being protected from spambots. You need JavaScript enabled to view it.

Atlas Times أطـلـس تـايمز

Journal Electronique Algerien

Edite par: EURL Atlas News Corp.

R.C: 18B0071953-00-25

Directeur de Redaction : Amor Chabbi

مدير التحرير : عمر شابي 

Adress: 39; Rue Aouati Mostapha Constantine Algerie DZ Algeria