الجزائر: جامعيون بقسنطينة يستنكرون الأحكام ضد حاملي الراية الأمازيغية

عبر طلبة و أساتذة من مختلف كليات جامعات قسنطينة اليوم الثلاثاء 12 نوفمبر عن غضبهم إزاء أحكام الإدانة التي أصدرتها ليلة أمس الإثنين إلى صباح الثلاثاء في حوالي الساعة الثانية و النصف بعد منتصف الليل، محكمة سيدي امحمد بالعاصمة ضد أكثرمن 20 معتقلا في قضايا رفع الراية الأمازيغية، و التي قررت معاقبتهم بالحبس النافذ بين سنة و ستة أشهر.

قسنطينة: سرور بومزبر

 المتظاهرون رددوا خلال مسيرتهم الأسبوعية الثامنة و الثلاثون اليوم، التي انضم إليها عدد من المواطنين شعارات قوية تدين القضاة و تعتبرهم مجرد آلة في يد السلطة تكسبها بعض الشرعية منها:" يا القاضي يا المغبون أو جاك التليفون"، و " قولوا للقاضي و وكيل الجمهورية زعما تحررتو مازلكم فالعبودية" ، كما هتفوا بشعارات ردوا من خلالها على من يحاول زرع الفتنة بين أفراد الشعب من خلال موضوع الهوية.

الجامعيون في قسنطينة على غرار مختلف ولايات الوطن مثل عنابة، وهران، تيزي وزو ، بجاية و العاصمة، و رغم سوء الأحوال الجوية و الأمطار المتهاطلة تجمعوا على مستوى الجامعة المركزية منتوري 1 حوالي العاشرة صباحا، لينطلقوا بعدها نحو وسط المدينة، بينما فضل زملاؤهم في جامعة منتوري 3 تنظيم مسيرة أخرى داخل الحرم الجامعي جمعت طلبة كليات الهندسة و الطب و طلبة المدرسة العليا للأساتذة إضافة إلى طلبة كلية علوم الإتصال و السمعي البصري.

المشاركون في المسيرات الطلابية اليوم أكدوا ككل مرة عن رفضهم لإنتخابات 12 ديسمبر معتبرين أنها البوابة التي سيجدد بها النظام نفسه، كما اعتبروا أن المشاركة في الحراك الطلابي واجب وطني فهتفوا:" هذا الحراك واجب وطني و لي يفوطي خاين وطني"، و "ما كانش إنتخابات مع العصابات"، كما جددوا مطلبهم الأساسي بالتغيير مع رفضهم لكل وجوه النظام السابق على غرار: عبد المجيد تبون و علي بن فليس و كل مرشحي الرئاسة فرددوا "لا تبون لا بن فليس الشعب هو الرئيس" على مستوى ممرات بن بولعيد ذهابا و إيابا مع توقف بسيط بالقرب من دار النقابة عبد الحق بن حمودة ليدوي شعار "كليتو لبلاد يا سراقين " المكان كما نادوا بالحرية النقابية.

و سجل الطلبة توقفات أخرى أمام محكمة قسنطينة و المجلس القضائي، ليطالبوا بإستقلالية القضاء و ينددوا بالأحكام الجائرة حسبهم ضد معتقلي الراية فقالوا" رفدوا الراية ما داروش كريم (رفعوا الراية و لم يرتكبوا جرما) شوفوا تبون باع الكوكايين"، "رفدوا الراية و ما باعوش لبلاد"،" قولولهم أطلقوا أولادنا يا الحقارين، قولولهم رفع الراية ما راهوش كريم (يعني ليس جنية رفع الراية الأمازيغية)"، "صحافة حرة عدالة مستقلة"، إضافة إلى مختلف شعارات الحراك الشعبي التي صارت مألوفة، ثم واصلوا سيرهم عبر شارع بلوزداد، أين أدوا النشيد الوطني لينتقلوا الى ساحة العقيد عميروش أين نظموا نقاشهم الأسبوعي المفتوح حول قضايا الراهن الوطني.

سرور بومزبر

Phone : 0773 18 43 09
E-mail : This email address is being protected from spambots. You need JavaScript enabled to view it.

Atlas Times أطـلـس تـايمز

Journal Electronique Algerien, Edite par: EURL Atlas News Corp. R.C: 18B0071953-00-25